in

8 مشاهير أغنياء لن يتركوا أموال لأبنائهم.. تعرف إلى السبب

مشاهير أغنياء

يرغب العديد من الأثرياء حول العالم في تكريس ثروتهم للأعمال الخيرية، دون ترك “سنتًا” لورثتهم، وهناك مشاهير أغنياء أقروا ذلك بالفعل، بحثًا عن مصير أفضل لثروتهم الكبيرة.

في يونيو 2010، أطلق كل من “بيل غيتس” و”وارن بافيت” حملة “تعهد عطاء” أو ما تعرف بجمعية “The Giving Pledge”، والتي بشأنها تعمل على تشجيع أثرياء العالم على المساهمة والتبرع بثروتهم أو بجزء منها؛ لصالح المشروعات الخيرية.

ضمّت جميعة “جيتس” وصديقه، أسماءً كبيرة في عالم ريادة الأعمال العالمي، من بينهم: (إيلون ماسك، مارك زوكربيرج، صموئيل بين وفلاديمير بوتانين).

واقترب حجم التبرعات في جمعية “The Giving Pledge” حتى الآن من التريليون دولار، بمشاركات أكثر من 140 رجل أعمال.

اقرأ أيضًا: 300 مليون دولار: من هم أثرياء العالم الذين تبرّعوا لمواجهة كورونا؟

في التالي أبرز 8 مشاهير أغنياء فضلوا التبرع بثروتهم للمشروعات الخيرية بدلا من توريثها لأبنائهم:

بيل غيتس تبرّع حتى الآن بأكثر من نصف ثروته

مشاهير أغنياء

اشتهر الملياردير العالمي “بيل جيتس” مؤسس شركة “مايكروسوفت” بحبه للتبرع، حيث أنه قال في إحدى مقابلاته التلفزيونية: «ليس للمال معنى بالنسبة لي خاصة بعدما تجاوزت نقطة معينة، وأشعر أنني لا أستحق أن أكون غنيًا».

أسس “غيتس” وزوجته واحدة من أكبر المؤسسات الخيرية حول العالم، والتي تحمل اسم جمعية “بيل وميليندا غيتس”، وبلغت قيمة أصولها حوالي 50 مليار دولار، وتبرعت بـ 40 مليار دولار للكثير من المشروعات الخيرية التعليمية والصحية حول العالم.

وساهمت “بيل وميليندا غيتس” في إنشاء حملة “تعهد عطاء” عام 2010، ومن المفترض أن يتبرع كل من “غيتس” وزوجته “ميليندا” بكامل ثروتهم للمشروعات الخيرية عند وفاتهم.

الفنان الإنكليزي إلتون جون سيتبرع بجزء كبير من ثروته للأعمال الخيرية

الفنان الإنكليزي إلتون جون

أعلن عازف البيانو الإنكليزي الشهير “إلتون جون”، أنه قرر عدم ترك ثروته لأبنائه، أو على الأقل عدم تركها كلها لهم، وبدلاً من ذلك سيتبرع بجزء كبير منها للأعمال الخيرية.

قال جون: «بالطبع أريد أن أترك أطفالي في حالة مادية قوية جدًا، ولكن من المخيف أن تعطي أطفالك ملعقة فضية، إنها تدمر حياتهم».

وأضاف أن أولاده لديهم حياة لا تصدق، ولكن يجب أن يكون لديهم مظهرًا معينًا من الحياة الطبيعية، وبعض الاحترام للمال والعمل.

الشيف غوردون رامزي ستبرع بحوالي 217 مليون دولار للخير

الشيف غوردون رامزي

يعد الشيف جوردون رامزي من أشهر الطهاة في بريطانيا، بالإضافة إلى كونه مقدم تلفزيوني بارع، جمع خلال السنوات الماضية ثروة تبلغ قيمتها حوالي 217 مليون دولار، قرر التبرع بها كلها إلى المشروعات الخيرية وعدم ترك شيء لأبنائه.

أوضح “رامزي” أنه يخشى أن يفسد المال أولاده، كما أنه يحترم ثروته، ويفضل أن يعرف الأبناء أيضًا قيمة المال.

(مشاهير أغنياء) مارك زوكربيرج وزوجته يتعهدا بالتبرع على مدار حياتهما

مارك زوكربيرج وزوجته

يعد مارك زوكربيرج، مؤسس “فيسبوك” والمدير التنفيذي لشبكة التواصل الاجتماعي الأشهر، واحدًا من أصغر رجال الأعمال الأثرياء حول العالم، تبلغ قيمة ثروته حوالي 77 مليار دولار.

يشتهر “زوكربيرج” بنشاطه في العمل الخيري، وهو وزوجته، وفي رسالة إلى ابنته “ماكسيما” المولودة في عام 2015، تعهد زوكربيرج وزوجته “د. بريسيلا تشان” بالتنازل عن 99٪ من أسهم شركتهما التي كانت تزيد في ذلك الوقت على 45 مليار دولار.

في وقت سابق ، من ديسمبر 2012، أعلن زوكربيرج وزوجته أنه على مدار حياتهم سيتبرعان بمعظم ثرواتهما “لتعزيز الإمكانات البشرية وتعزيز المساواة” بروح تعهد العطاء.

بول ألين أحد عباقرة العالم وشريك في مايكروسوفت تبرع بمعظم ثروته عند وفاته

شريك بيل غيتس في مايكروسوفت بول ألين

طالما كان “بول ألين” الجندي المجهول في نجاحات “مايكروسوفت“، هو شريك مؤسس للشركة مع “غيتس”، وهو أيضًا واحد من أذكى البشر في العالم، يضاف إلى ذلك قوته في مواجهة السرطان.

توفي أحد أهم وأغنى رجال العالم عام 2018، تاركًا معظم ثروته أو ما بقي منها بعد المرض، للتبرعات في العمل الخيري، وتم ذلك عبر مؤسسة الأعمال الخيرية التابعة لعائلته.

ماكينزي بيزوس انضمت لجمعية The Giving Pledge للتبرع بأكثر من نصف ثروتها

مشاهير أغنياء

انضمت طليقة رجل الأعمال الأغنى في العالم، إلى مباردة “بيل غيتس” التي تشجع الأثرياء على التنازل عن نصف ثروتهم أو أكثر من ذلك للاستثمار في المشروعات الخيرية التي تساعد البشرية.

وأعلنت “ماكينزي بيزوس”، أنها بعد اكتساب حوالي 37 مليار دولار بعد إتمام طلاقها، تريد مشاركة هذا المال مع الآخريين، موضحة أنها تملك ثروة غير متناسبة.

جاكي شان رقم 12 في قائمة أغنى ممثلين العالم سيتبرع بنصف ثروته بعد الوفاة

جاكي شان

قال فنان الدفاع عن النفس والممثل والمنتج في “هونغ كونغ”، إنه بعد وفاته سيتبرع بنصف ثروته للأعمال الخيرية، مما يعني أنه لا يخطط لترك الملايين من الدولارات التي حصل عليها خلال مسيرته المهنية لأي من الأبناء.

تحدث جاكي شان عن ابنه الأول جايسي، قائلًا: “إذا كان قادرًا، فيمكنه أن يكسب أمواله الخاصة، وإذا لم يكن كذلك، فسيهدر أموالي”.

بحلول عام 2020، تمكن جاكي تشان من بناء صافي ثروة تقدر بنحو 370 مليون دولار، مما يضعه في المرتبة 12 على قائمة أغنى الممثلين في العالم.

بارون هيلتون تبرع بـ 97% من ثروته للأعمال الخيرية

توفي بارون هيلتون، نجل مؤسس إمبراطورية الفنادق العالمية التي تحمل اسمه، كونراد هيلتون، في عام 2019.

أعلن بارون أن 97 % من ثروته سيتم التبرع بها لمؤسسة هيلتون، وهي مؤسسة خيرية أنشأها والده ويترأسها الآن ابنه، تاركًا 3٪ فقط لورثته.

تحتوي سلسلة فنادق “هيلتون” على أكثر من 2800 عقار في 80 دولة، ثروة هائلة تبلغ قيمتها حوالي 1.25 مليار دولار، لم تنته في أيدي أبنائه الثمانية و 15 من أحفاده، على الأقل بالنسبة للجزء الأكبر، لأن صاحب الفنادق قرر حرثهم قبل وفاته.

بواسطة محمد أبوزيد

محرر محتوى عربي، بشركة "وصلة" وموقع المحتوى الخاص بها "وصلة فيد" اهتم بالقضايا الاجتماعية والفنية بشكل خاص، كما أنني أكتب في المجالات العلمية والتقنية وما يخص الجانب الترفيهي.

ماذا تعتقد ؟

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

دراما رمضان 2020

التاريخ يعيد نفسه.. أشباه نجوم الستينيّات في دراما رمضان 2020

سينما في العيد

مافيش سينما في العيد.. اعرف أحسن أفلام ممكن تشوفها مع عيلتك