in

ما تريد معرفته عن الموز الازرق!

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام الماضية، صورًا تبدو غريبة لـ الموز الازرق وجاءت التعليقات تشير بـ جلبه للحظ والطاقة الإيجابية.

ويعتبر الموز من أشهر الفاكهة في العالم وأكثرها انتشارًا، حيث يزرع في حوالي 150 دولة، وينتج منه 105 طن كل عام. لكننا اعتادنا على لون وحد للموز الناضج وهو الأصفر، أو الأخضر إذا كان غير ناضجًا، فماذا عن الموز الازرق؟

في السطور الآتية، نستعرض لأهم المعلومات التي تريد معرفتها عن الموز  الازرق:

الموز الأزرق

 الموز الأزرق

هو نوع من الموز قوي التحمل، انتشر مؤخرًا في عدة دول حول العالم، منها الولايات المتحدة الأمريكية، ودول جنوب شرق آسيا: “الفلبين – تايلاند – سنغافورة – كمبوديا – ماليزيا”.

اقرأ أيضًا: 7 مدن تدفع لك مقابل العيش فيها لِم هدومك وسافر

يطلق عليه عدة أسماء منها: “موز الأيس كريم، موز الهاواي، Cenzio، Krie”.

مميزاته

لهذا النوع الغريب والنادر من الموز، عدة مميزات:

  • يصل طول موزة الجافا الزرقاء إلى 7 بوصات، أي حوالي 17.78سم تقريبًا.

  • جلدها ناصع الزراق، ومبهج، ولحمها أبيض دسم.

  • له مذاق يشبه الآيس كريم، ونكهة تقارب على الفانيليا.

مصدر لونه الأزرق

يعد تدهور الكلوروفيل، لأسباب غير معروفة، هو العامل الرئيسي وراء زرقة هذا النوع من الموز، لأنها المادة المختصة بالصبغة الخضراء في النباتات في عملية التمثيل الضوئي.

اقرأ أيضًا: السفر عبر الزمن.. صور غريبة حيَّرت العلماء بعضها ليس له تفسير

فوائد الموز الازرق

  • يحتوي الموز الازرق على عدد كبير من المعادن المفيدة، فهو غني بالبوتاسيوم، وفيتامين B6، وفيتامين C، والماغنيسيوم، والبروتين.
  • يستخدم أيضًا في أنظمة الحمية الغذائية لفقد الوزن، وهو محسن طبيعي لصحة الجهاز الهضمي.
  • موز الجافا، واقي جيد من عدة أمراض، كالسرطان والسكري وأمراض المناعة وضغط الدم.

المصدر: livelovefruit.

بواسطة محمد أبوزيد

محرر محتوى عربي، بشركة "وصلة" وموقع المحتوى الخاص بها "وصلة فيد" اهتم بالقضايا الاجتماعية والفنية بشكل خاص، كما أنني أكتب في المجالات العلمية والتقنية وما يخص الجانب الترفيهي.

ما هو رأيك ؟

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

أغرب 7 أشخاص هتلاقيهم في عزومات رمضان.. انت مين فيهم؟

9 مغنيين مصريين اختفوا بعد شُهرة كبيرة.. من “البلبيسي” لـ “إيساف”