fbpx

“خليه في حضن أمه”.. كيف ردت الفتيات على “خليها تعنس”؟

على مدار الأيام القليلة الماضية امتلأت صفحات التواصل الاجتماعي بعبارات تخص ما يُسمى بحملة “خليها تعنس” وهي الحملة التي جاءت امتدادًا لحملة “خليها تصدي” التي تواجه ارتفاع أسعار السيارات في مصر.

لكن “خليها تعنس” استفزت الكثير من النساء، لا سيما وأنها تحمل إهانة للنساء، لأن الأمر يبدو وكأن المرأة تحوّلت إلى سلعة يمكن تسعيرها.

وواجهت الحملة الكثير من الانتقادات، سواء من الرجال أو النساء، وتناولتها الكثير من وسائل الإعلام المصرية والعربية.

واضطرت بعض الفتيات لاتخاذ نفس طريقة الشباب، ودشنوا حملة إلكترونية حملت عنوان “خليه في حضن أمه”، أو “خليه يخلل”.

يُذكر أن نسبة العنوسة في مصر تصل إلى نحو نصف مليون، وبحسب تفسير مصطلح العنوسة في مصر، فهو عمر الـ35 عامًا، الكثير يعتبرون الفتاة التي تصل إلى هذا العمر قد وصلت إلى العنوسة.