وأوضح المصدر أن الأجانب يبيعون الدولار ويشترون بالعملة المحلية “الجنيه”.

يُذكر أن محافظ البنك المركزي المصري، أعلن خلال مقابلة مع وكالة “بلومبرغ” أن سعر صرف الجنيه أمام الدولار  سيشهد تحركًا خلال الفترة المقبلة.

وأكد طارق عامر أن البنك المركزي يلتزم بضمان وجود سوق صرف حر، يخضع  لقوى العرض والطلب.